ملتقى طلبة العلم للتأصيل العلمي

ملتقى طلبة العلم للتأصيل العلمي

التاصيل العلمي في العلوم الشرعية على منهج اهل السنة والجماعة منارة لكل السلفيين لتوحيد شملهم
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الأدلة الشرعية على مشروعية الانتساب للدعوة السلفية –دعوة أهل السنة والجماعة-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شاكرالتبسي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 27/09/2015

مُساهمةموضوع: الأدلة الشرعية على مشروعية الانتساب للدعوة السلفية –دعوة أهل السنة والجماعة-   الخميس أكتوبر 15, 2015 8:46 pm

الأدلة الشرعية على مشروعية الانتساب للدعوة السلفية –دعوة أهل السنة والجماعة-
السلام عليكم اخوتي في الله كنت قد شرحت لبعض الاخوة شرح الاصول الثلاثة وقبل بداية شرح الاصول وضعت لهم مقدمات في العقيدة-وان شاء الله سوف اضع هذه المقدمات لاحقا- وكان في ختامة هذه المقدمات اردت تثبيت المعتقد والمنهج للاخوة حول الانتساب للسلف الصالح وانه ثابت وليس بدعة في الانتساب لهم وهذا من كلام اهل اعلم القدمء والمعاصرين منم وركزت على كلام اهل العلم من بلادنا الحبيبة الجزائر فكان مما كتبته مايلي
تعريف مصطلح أهل السنة والجماعة
ان مصطلح أهل السنة والجماعة يُعنى به "المستمسكون بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، الذين اجتمعوا على ذلك، وهم الصحابة والتابعون، وأئمة الهدى المتابعون لهم، ومن سلك سبيلهم في الاعتقاد والقول والعمل إلى يوم الدين".
فهم بالجملة كل من اجتمع على التمسك بالسنة ونبذ الفرقة، وجمع الدين قولاً وعلمًا وعملاً، مع الاجتماع على أئمة الحق والحرص على وحدة الصف، فيجمعون بذلك بين واجبي الاتباع والاجتماع.
ومما سبق.. فإن من الوجوه التي يمكن أن نتعرف منها على أهل السنة ما يلي:
- أنهم هم السلف الصالح-السلفيون-، أصحاب القرون الثلاثة الفاضلة، من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين علموا السنة وعملوا بها ونقلوها، والتابعين وتابعي التابعين من أئمة الهدى المتبعين لآثار الصحابة .فليس من عاش في هذه الفترة من الزمن يطلق عليه سلف صالح الا ان يكون قوله وفعله وعمله موافقا للكتاب والسنة متبعا لامبتدعا.قال النبي صلى الله عليه وسلم لابنته فاطمة رضي الله عنها "..وانك اول اهلي لحوقا بي ونعم السلف انا لك"متفق عليه قال الامام السفاريني في كتابه لوامع الانوار"المراد بمذهب السلف ماكان عليه الصحابة الكرام رضوان الله عليهم واعيان التابعين لهم باحسان واتباعهم وائمة الدين ممن شهد له بالامامة وعرف عظم شانه في الدين وتلقى الناس كلامهم خلفا عن سلف ..."
- وهم الفرقة الناجية من بين الفرق، حيث أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن افتراق أمته إلى ثلاث وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة وهي "الجماعة"، وفي رواية قال: "ما أنا عليه وأصحابي".
- وهم الطائفة الظاهرة المنصورة إلى قيام الساعة، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : "لا تزال طائفة من أمَّتي يقاتلون على الحق، ظاهرين إلى يوم القيامة".
- وهم الغرباء إذا كثرت الأهواء والضلالات والبدع وفسد الزمان، أخذًا من قوله صلى الله عليه وسلم : "بدأ الإسلام غريبًا وسيعود كما بدأ غريبًا فطوبى للغرباء".
- وهم أصحاب الحديث واهل الاثر رواية ودراية علمًا وعملاً. روي ذلك عن ابن المبارك، والبخاري، وابن المديني، وأحمد بن سنان، وقال الإمام أحمد في الطائفة المنصورة: "إن لم يكونوا أهل الحديث فلا أدري من هم"، وقال القاضي عياض: "إنما أراد أحمد أهل السنة والجماعة ومن يعتقد مذهب أهل الحديث".
مشروعية هذا المصطلح ووجوب الاخذ به :
1- إن هذا المصطلح والوصف مستمد في الحقيقة من سنة النبي صلى الله عليه وسلم ؛ لأنه الآمر بالعناية بالسنة "عليكم بسنتي"، وهو الآمر بالجماعة "وأنا آمركم بخمس كلمات أمرني الله بهن: الجماعة،..."، وهو الذي نهى عن الفرقة "من فارق الجماعة شبرًا فمات، إلا مات ميتة جاهلية". "فأهل السنة والجماعة إنما سماهم الرسول ووصفهم بذلك".
2- ثم إن هذا المصطلح مستمد من آثار الصحابة والسلف . قال ابن عباس رضي الله عنهما في تفسير قوله تعالى: { يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ }آل عمران:106 "فأما الذين ابيضت وجوههم فأهل السنة والجماعة، وأما الذين اسودت وجوههم فأهل البدع والضلالة". وقال سعيد بن جبير رحمه الله في قوله تعالى: { وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى } [طه:82]: "لزم السنة والجماعة". وقال سفيان الثوري رحمه الله: "إذا بلغك عن رجل بالمشرق صاحب سنة، وآخر بالمغرب، فابعث إليهما بالسلام وادع لهما، ما أقل أهل السنة والجماعة".
3- وقد نص العلماء على أن أهل السنة هم الصحابة ومن اقتفى آثارهم. قال ابن ابي العز في شرحه للطحاوية رحمه الله: "هم الصحابة والتابعون لهم بإحسان إلى يوم الدين" وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "صار المتمسكون بالإسلام المحض هم أهل السنة والجماعة".
4- كما استعمل الأئمة هذا الاسم والمصطلح المبارك في النص على أمور الاعتقاد الصحيحة تمييزًا لها عن غيرها،قال الشافعي رحمه الله في وصية له في اخرها"هذه عقيدة اهل السنة والجماعة احيانا الله واماتنا عليها" كما فعل ذلك قتيبة بن سعيد الثقفي رحمه الله، ونقله عنه الذهبي في سير أعلام النبلاء بل جعل بعض الأئمة هذا الاسم ضمن عناوين كتبهم في العقيدة كما فعل اللالكائي رحمه الله في كتابه "شرح أصول اعتقاد أهل السنة"، وكما فعل قوّام السنة إسماعيل بن محمد الأصبهاني رحمه الله في كتابه "الحجة في بيان المحجة وشرح عقيدة أهل السنة".
5- ثم إن هذا المصطلح يرادف ويقارب عند الإطلاق مصطلحات شرعية أخرى مثل أهل الحديث والفرقة الناجية والطائفة المنصورة، والسلف الصالح، وقد تقدم الكلام عليها.
ومن جملة هذا المبحث يتضح جليًّا أن مذهب أهل السنة قديم، وأن التسمية قديمة تبدأ ببداية الإسلام؛ لأن أهل السنة على الحقيقة هم أهل الإسلام، المتبعون لسيد الأنام صلى الله عليه وسلم ، ويظهر هذا جليًّا بالنظر إلى صفاتهم وخصائصهم، وأن أول من دُعي بإمام أهل السنة هو الإمام أحمد بن حنبل، وفي هذا رد على من زعم أن مذهب أهل السنة والجماعة إنما عُرف وظهر في زمن أبي الحسن الأشعري، وأبي منصور الماتريدي، وأن أهل السنة هم الأشاعرة والماتريدية!! كما تبناه بعض العلماء قديمًا وحديثًا.
ومن الادلة على وجوب اتباع السلف الصالح والاخذ بمنهجهم واقتفى اثرهم في جميع نواحي الحياة سواء في العبادات او الاعتقادات او في المعاملات او الاخلاق. قال الفوزان حفظه الله "واتباع مذهبهم واجب بالكتاب والسنة" -قال تعالى"واتبع سبيل من اناب الي"لقمان15 والسبيل هو سبيل الصحابة
-وقال تعالى " ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غيرسبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا"النساء115 كما توعد من اتبع غير سبيلهم بعذاب جهنم فقد وعد من اتبع سبيلهم بالجنة والرضوان قال تعالى" وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ"التوبة100
- وامر النبي امته باتباع سنته وسنة الخلفاء الراشدين من بعده قال عليه الصلاة والسلام" ..فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي."رواه احمد وابو داود.
-وقال عليه الصلاة والسلام في حديث افتراق الأمة ووصف الفرقة الناجية منها"ما انا عليه اليوم وأصحابي"فمن اقتفى اثرهم نجي ومن اعرض عنهم هلك وضل
قال الامام احمد"اصول السنة عندنا التمسك بما كان عليه اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم والاقتداء بهم وترك البدع"
اقوال بعض اهل العلم في التسمي بالسلفية والانتساب اليها وهل يجوز ان يقول المسلم انا سلفي:
: سبق ان عرفنا ان مصطلح اهل السنة والجماعة مشروع وان السلف الصالح هو من بين الاسماء التي اطلقت عليه وسنبين فيما ياتي على مشروعية التسمي بالسلفي.
- لفظة السلفي او السلفية ماخوذة من السلف قال السمعاني في كتابه الأنساب"السلفي بفتح السين واللام وفي أخرها الفاء هذه النسبة إلى السلف وانتحال مذهبهم" بمعنى أن السلفي هو كل من اخذ بطريقة السلف الصالح في العقيدة و في العبادة و في السلوك والاخلاق
قال ابن باز رحمه الله تعالى "ان السلف هم اهل القرون المفضلة فمن اقتفى اثرهم وسار على منهجهم فهو سلفي ومن خالفهم في ذلك فهو من الخلف"نقلا من تعليق الشيخ حمد بن عبد المحسن التويجري على العقيدة الحموية ص203
وقال الشيخ صالح بن عبد الله العبود"ان المراد من التعبير بالسلفية هو اتباع طريقة السلف الصالح من هذه الامة المسلمة الذين هم أهل الستة والجماعة "عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب السلفيةص195
قال الشيخ بكر ابو زيد :"واذا قيل السلف او السلفيون او لجادتهم السلفية فهي نسبة الى السلف الصالح جميع الصحابة فمن تبعهم باحسان"حكم الانتماء الى الفرق والاحزاب والجماعات الاسلامية ص46
-مازال اهل السنة يتسمون وينسبون انفسهم الى السلف الصالح والسلفية ويدعون الى طريقتهم منذ القديم الى يومنا هذا
قال عليه الصلاة والسلام لابنته فاطمة رضي الله عنها" ونعم السلف انا لك"متفق عليه
قال الاوزاعي عليك باثار من سلف وان رفضك الناس واياك واراء الرجل وان زخرفوا لك القول" قال الامام احمد"اصول السنة عندنا التمسك بما كان عليه اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم والاقتداء بهم وترك البدع"
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى: (( لا عيب على من أظهر مذهب السلف وانتسب إليه واعتزى إليه بل يجب قبول ذلك منه بالاتفاق فإن مذهب السلف لا يكون إلا حقا )). الفتاوى 4/149 قال وكيع -شيخ الشافعي- في ترجمة اسماعيل بن حماد بن ابي حنيفة: كان إسماعيل بن حماد بن أبي حنيفة سلفياً صحيحا)."أخبار القضاة" "٢/۱٦٧.
وقد وصف الذهبي في بعض كتبه في ترجمة جمع من اهل العلم بانهم كانوا سلفيين ومن ذلك
قال الذهبي في ترجمة الدارقطني: لم يدخل الرجل ابدا في علم الكلام ولا الجدال ولاخاض في ذلك بل كان سلفيا" سير اعلام النبلاء 16/457 وقال -رحمه الله- في ترجمة ابن هبيرة: (وكان يعرف المذهب والعربية والعروض سلفيّاً أثرياً).اهـ ["السير"(٢۰\٤۲٦)]. وقال -رحمه الله- في ترجمة محمد بن محمد: (وكان دينا خيرا سلفياً مهيباً).اهـ ["معجم الشيوخ" (٢\٢۸۰)]. وقال -رحمه الله- في ترجمة يحيى بن إسحاق: (وكان عارفا بالمذهب خيرا متواضعا سلفياً حميد الأحكام).اهـ ["معجم الشيوخ" ( ٢\۳٦۹)].
اقوال اهل العلم المعاصرين:
1- سئل الشيخ مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله تعالى :- عن حكم الانتساب إلى السلفية والتسمي بها ؟ فأجاب بقوله : ( أمر طيب سواء انتسبت إلى السلفية أم السنة ..وهذه النسبة ليست كنسبة الحزبيين ..) شريط (التحذير من البدع ) الشريط الثاني (التحفة المهدية ص 37
2- وقال ابن عثيمين-رحمه الله- في شرح العقيدة السفارينية الشريط الأول ما نصه : "من هم أهل الأثر ؟ هم الذين اتبعوا الأثار ، اتبعوا الكتاب والسنة وأقوال الصحابة رضي الله عنهم وهذا لا يتأتى في أي فرقة من الفرق إلا على السلفيين الذين التزموا طريق السلف .
-وقال ابن عثيمين رحمه الله في "لقاء الباب المفتوح": السلفي من أخذ بمذهب السلف عقيدة وقولاً وعملاً في أي مكان) وقال ايضا في "لقاء الباب المفتوح(ولكن لا يجوز إطلاقاً أن ينتقل الإنسان من الطريقة السلفية السنية إلى طريقة مبتدعة حادثة مخالفة لمذهب أهل السنة).اهـ
3- فضيلة الشيخ أحمد بن يحي النجمي رحمه الله: السؤال 1 : ماهي السلفية ومن زعيمهم ؟ الجواب : هي نسبة إلى السلف ، والسلف هم أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعون لهم بإحسان من أهل القرون الثلاثة المفضلة فمن بعدهم . هذه هي السلفية ، والانتماء إليها معناه هو الانتماء إلى ما كان عليه أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وإلى طريقة أهل الحديث ، وأهل الحديث هم أصحاب المنهج السلفي الذين يسيرون عليه ، فالسلفية عقيدة في أسماء الله وصفاته ، عقيدة في القدر ، عقيدة في الصحابة.. وليس للسلفية زعيم إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فرسول الله صلى الله عليه وسلم هو إمام السلفية وقدوتهم ، وأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوتهم" الفتاوى الجلية عن المنهاج الدعوية
4- قال بن بازرحمه الله:فاذا ذكرنا المنهج السلفي والدعوة السلفية فنقصد هذه الدعوة المباركة التي سار عليها رسول الله وصحابته الكرام وائمة الهدى"مجموع فتاوى بن باز وسئل أيضا عن الفرقة الناجية فقال : ( هم السلفيون وكل من مشى على طريقة السلف الصالح ) (التحفة المهدية لمن سأل عن معنى السلفية ص 25). وسئل- رحمه الله - : ما تقول فيمن تسمى بالسلفي والأثري ، هل هي تزكية؟ فأجاب سماحته : (إذا كان صادقا أنه أثري أو أنه سلفي لا بأس، مثل ما كان السلف يقول: فلان سلفي، فلان أثري، تزكية لا بد منها، تزكية واجبة).( التحفة المهدية لمن سأل عن معنى السلفية ص 35) وهي من محاضرة مسجلة بعنوان: "حق المسلم"، في 16/1/1413 بالطائف.)
5-وقال الإمام الألباني-رحمه الله-: (إن من نافلة القول أن نبين أن الدعوة السلفية إنما هي دعوة ألإسلام الحق كما أنزله الله على خاتم رسله أنبيائه محمد صلى الله عليه وسلم فالله وحده سبحانه هو مؤسسها ومشرعها...) التوسل أنواعه وأحكامه" ص(٩٩-١٠٠).
- سئل الشيخ الألباني عن هذا الموضوع ونص السؤال "لماذا التسمي بالسلفية ؟ أهي دعوة حزبية أم طائفية أو مذهبية ؟ أم هي فرقة جديدة في الإسلام ؟فكان من جوابه( ولكن هناك من مدعي العلم من ينكر هذه النسبة زاعما أن لا أصل لها! فيقول : (لايجوز للمسلم أن يقول : أنا سلفي ) وكأنه يقول : (لا يجوز أن يقول مسلم : أنا متبع للسلف الصالح فيما كانوا عليه من عقيدة وعبادة وسلوك) . لا شك أن مثل هذا الإنكار ـ لو كان يعنيه ـ يلزم منه التبرؤ من الإسلام الصحيح الذي كان عليه سلفنا الصالح ، وعلى رأسهم النبي صلى الله عليه وسلم كما يشير الحديث المتواتر الذي في الصحيحين وغيرهما عنه صلى الله عليه وسلم : "خير الناس قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم " . فلا يجوز لمسلم أن يتبرأ من الانتساب إلى السلف الصالح ، بينما لو تبرأ من أية نسبة أخرى لم يمكن لأحد من أهل العلم أن ينسبه إلى كفر أو فسوق . والذي ينكر هذه التسمية نفسه ، ترى ألا ينتسب إلى مذهب من المذاهب ؟! سواء أكان هذا المذهب متعلقا بالعقيدة أو بالفقه... وأما الذي ينتسب إلى السلف الصالح ، فإنه ينتسب إلى العصمة ـ على وجه العموم ـ وقد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم من علامات الفرقة الناجية أنها تتمسك بما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وما كان عليه أصحابه . فمن تمسك به كان يقينا على هدى من ربه . . . ولا شك أن التسمية الواضحة الجلية المميزة البينة هي أن نقول : أنا مسلم على الكتاب والسنة وعلى منهج سلفنا الصالح ، وهي أن تقول باختصار : (أنا سلفي) " .[مجلة الأصالة العدد التاسع شعبان/1416هـ ص 86 ـ90 ] 6- الشيخ صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله تعالى :في كتابه البيان لاخطاء بعض الكتاب:" . كيف يكون التمذهب بالسلفية بدعة، والبدعة ضلالة ؟!وكيف يكون بدعة وهو اتباع لمذهب السلف ، واتباع مذهبهم واجب بالكتاب والسنة ، وحق وهدى"(ص 156)وقال ايضا " فالتمذهب بمذهب السلف سنة وليس بدعة ، وإنما البدعة التمذهب بغير مذهبهم". وقال في محاضرة ألقاها في حوطة سدير عام 1416هـ بعنوان (التحذير من البدع ) الشريط الثاني، وذلك جوابا على سؤال نصه : "فضيلة الشيخ هل السلفية حزب من الأحزاب ؟ وهل الانتساب لهم مذموم؟. قال في الجواب : السلفية هي الفرقة الناجية هم أهل السنة والجماعة ، ليست حزبا من الأحزاب التي تسمى الآن أحزابا ، وإنما هم جماعة ، جماعة على السنة وعلى الدين ، هم أهل السنة والجماعة.. فالسلفية طائفة على مذهب السلف على ماكان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه وهي ليست حزبا من الأحزاب العصرية الآن وإنما هي جماعة قديمة من عهد الرسول صلى الله عليه وسلم متوارثة مستمرة لا تزال على الحق ظاهرة إلى قيام الساعة كما أخبر صلى الله عليه وسلم 7- فضيلة الشيخ عبيد الجابري حفظه الله تعالى قال فضيلة الشيخ عبيد الجابري حفظه الله تعالى تحت عنوان الانتساب إلى السلفية "فإن كثيرا ممن يدعون أنهم أهل السنة والجماعة وأنهم على الهدى يشمئزون من الانتساب إلى السلفية؛ وحتى تطمئن قلوبهم إلى هذه النسبة ـ أعني الانتساب إلى السلفية ـ وتقوى عزيمتهم؛ لأن ما وقر في قلوبهم من الاشمئزاز منها فهي وسوسة شيطانية، وقواها في قلوبهم ضعف العزيمة وقلة الفقه في الدين؛ فلو كانت عزائمهم قوية، وتحصيلهم من الفقه في الدين قويا ما اشمئزوا من ذلك، ولم يجدوا في أنفسهم غضاضة منه . فنقول لهم : أولا : جاء من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم ما يدل على ذلك : من ذلكم : قوله عليه الصلاة والسلام لابنته فاطمة رضي الله عنها : ((فنعم السلف أنا لك)) . الأمر الثاني : أن هذه النسبة لم تكن محدثة، بل هي من عهد أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم؛ فيقال لهم : السلف . وكلمة (السلف) دارجة عند أئمة هذه الملة أهل السنة والجماعة؛ ويزيد هذا وضوحا : الإجماع على صحة الانتساب إلى السلفية، وأنه لا غضاضة في ذلك؛ واسمعوا حكاية الإجماع : قال شيخ الإسلام ابن تيميه ـ رحمه الله ـ : ((لا عيب على من أظهر مذهب السلف، وانتسب إليه، واعتزى إليه؛ بل يجب قبول ذلك منه اتفاقا؛ فإن مذهب السلف لا يكون إلا حقا …)) إلخ العبارة . وراجعوها ـ إن شئتم ـ في الصفحة التاسعة والأربعين بعد المائة، من المجلد الرابع من ((مجموع الفتاوى)) لابن قاسم؛ فهذا علم من أعلام منهجنا المشهود لهم بجلالة القدر والسابقة في الفضل ينقل الإجماع؛ ومن هو ابن تيميه إذا نقل الإجماع ؟، إنه حجة في نقل الإجماع، ضمن قلة من أهل العلم يحتج بهم في نقل الإجماع . فيا شباب الإسلام خاصة ويا أيها المسلمون عامة لا يكونن في صدوركم حرج من الانتساب إلى السلفية، بل ارفعوا بها رؤوسكم، واصدعوا بها، ولا تأخذكم في ذلك لومة لائم . وأزيدكم شيئا آخر : ذكر شيخ الإسلام ابن تيميه في المصدر السابق وبالتحديد في الصفحة ـ على ما أظن ـ الخامسة والخمسين بعد المائة أن ((من علامات البدع : ترك انتحال السلف الصالح))؛ فلا تجد خلفيا لا سيما المنتسبون إلى الجماعات الدعوية الحديثة الظاهرة في الساحة اليوم والمناوئة لأهل السنة والجماعة إلا وهو يكره السلفية، ويكره الانتساب إلى السلفية؛ لأن السلفية ليست مجرد نسبة، بل السلفية : تجريد إخلاص لله وتجريد متابعة للنبي صلى الله عليه وسلم وقال ايضا: أن السلفية لم يؤسسها أحدٌ من البشر في أيِّ زمانٍ أو مكان... ولا محمد صلى الله عليه وسلم، ولا مَن مضى مِن قبله من النبيين والمرسلين مؤسسين للسلفية . بل هي من عند الله جاءت. اهـ أصول وقواعد في المنهج السلفي للشيخ عبيد الجابري نقلا من مكتبة سحاب السلفية وهذه بعض اقوال علماء جمعية العلماء المسلمين الجزائرين في الانتساب للسلف والتسمي بالسلفية:
إن حال لسان جمعية العلماء هو التأسي بمنهج أهل السنة والجماعة السلف الصلح اعتقادا وقولا وعملا وفي مايلي يتجلى ذلك وقد استفدنا من هذه النقولات من كتاب الرد النفيس على الطاعن في العلامة ابن باديس للشيخ محمد حاج عيسى الجزائري 8-العلامة عبد الحميد ابن باديس -قال العلامة عبد الحميد ابن باديس(هذا هو التعليم الديني السني السلفي فاين منه تعليمنا نحن اليوم وقبل اليوم منذ قرون وقرون)آثار الشيخ ابن باديس4/76 وقال في مقال مدافعا عن الشيخ محمد ابن عبد الوهاب(..فان أتباعه كانوا ولازالوا الى الآن سنيين سلفيين )آثار الشيخ5/32 ومنها ما ذكره في أصول الجمعية ونذكر منه مايلي: الأصل الخامس:سلوك السلف الصالح الصحابة والتابعين وأتباع التابعين.. الأصل السادس:فهوم السلف الصالح اصدق الفهوم لحقائق الإسلام ونصوص الكتاب ولسنة الأصل العاشر:أفضل أمته بعده هم السلف الصالح لكمال اتباعهم له. الأصل السابع عشر: ندعوا الى ما دعا اليه الإسلام وما بيناه من الأحكام بالكتاب والسنة وهدي السلف الصالح ) اثار الشيخ ابن باديس5/153-155 وقال الشيخ البشير الإبراهيمي في مقدمة كتاب العقائد الإسلامية للإمام ابن باديس وهو يثني على الكتاب ( فجاءت عقيدة مثلى يتعلمها الطالب فيأتي منه مسلم سلفي موحد لربه بدلائل القران كأحسن مايكون المسلم السلفي)19-20 وقال بمناسبة ختم ابن باديس لدروس التفسير(هذا هو اليوم الذي يختم فيه إمام سلفي تفسير كتاب الله تفسيرا سلفيا ليرجع المسلمون إلى فهمه فهما سلفيا)آثار البشير الابراهيمي1/362 وقال في موضع أخر (وارد الله فحقق للأستاذ أمنيته من ختم التفسير وللأمة رجاءها في تسجيل هذه المفخرة للجزائر لأنصار السلفية غرضهم من تثبيت أركانهم بمدارسة كتاب الله كملا)آثار ابن باديس1/453 وقال الشيخ أبو يعلى الزواوي-من علماء الجمعية-(وعرفت بظهر الغيب الأستاذ الشيخ عبد الحميد بن باديس المشرف على الشهاب انه قطب دائرتنا السلفية)الشهاب2/768
9- الشيخ البشير الإبراهيمي - وقال الشيخ البشير الإبراهيمي وهو يعرف مفهوم السلفية (إن السلفية نشأة وارتياض ودراسة فالنشأة أن ينشا في بيئة أو بيت كل ما فيه يجري على السنة عملا لا قولا والدراسة ان يدرس من القران والحديث الأصول الاعتقادية ومن السيرة النبوية الجوانب الأخلاقية النفيسة ثم يروض نفسه بعد ذلك على الهدي المعتصر من تلك السيرة وممن جرى على صراطها من السلف)اثأر البشير الابراهيمي2/922 وقال معرفا بمبارك الميلي(وفقدته المحافل الإصلاحية ففقدت عالما بالسلفية الحقة عاملا بها..)آثار البشير الاراهيمي2/183 قال بشير كاشة -احد تلاميذ جمعية علماء المسلمين –في ترجمة الشيخ الإبراهيمي(ورث الشيخ هذه النزعة السلفية من أسلافه فقد كان بيته بيت علم منذ ثلاثة قرون) محمد البشير الإبراهيمي شيخ العلماء وفارس البيان (27-2 لبشير كاشة 10- الشيخ ابو يعلى الزواوي وقال الشيخ أبو يعلى الزواوي(ولهذا صرت حليف مجلته وحزبه السلفي الإصلاحي ولا مزية لي)الشهاب 3/738 والشيخ يقصد ابن باديس وقال أيضا(واني أعلنت إني سلفي وأعلنت إني تبرأت من كل ما يخالف الكتاب والسنة ورجعت عن كل قولة قلتها لم يقلها السلف الصالح)الشهاب2/ 951 وقال الشيخ الطيب العقبي ردا على من انتقص الشيخ الزواوي(إلا ما أشفقتما عليه أو رحمتما شخيخوخته وسلفيته الصادقة وتركتماه لنا عضدا قويا وشيخا سلفيا...وهو من قد عرفتماه فضلا ومعرفة وسبقا الى مذهب السلفية)الشهاب2/1034-1035 قال الشيخ مبارك الميلي-من علماء الجمعية- (...للشيخ العالم السلفي الأستاذ أبي يعلى الزواوي الذي لقبه الأخ الشيخ الطيب العقبي شيخ الشباب وشاب الشيوخ..)البصائر السنة الأولى عدد 48 ص4 11- الشيخ الطيب العقبي قال الشيخ الطيب العقبي-من علماء الجمعية وكان من اصلب رجال الجمعية وأشدهم على أهل البدع- في قصيدة له بعنوان الدين الخالص
مذهبي شرع النبي المصطفى واعتقادي سلفي ذو سداد خطتي علم وفكر ونظر في شؤون الكون بحث واجتهاد وكان رحمه الله يكتب في جريدة البرق سنة1927 فيمضي مقالاته أحيانا بإمضائه الصريح وأحيانا أخرى بإمضاء "السلفي" قال الزواوي في الشيخ الطيب العقبي( العلامة السلفي الصالح داعية لإصلاح الديني)جريدة البصائر السنة الأولى عدد48 ص8 12- الشيخ مبارك الميلي قال الشيخ مبارك الميلي في رسالته الشرك ومظاهره( فنحن بالعقيدة السلفية قائلون) وكان يمضي أحيانا بالسلفي 13- الشيخ العربي التبسي قال الشيخ العربي التبسي-من علماء الجمعية- (أما السلفيون الذين نجاهم الله مما كدتم لهم فهم قوم ما اتوا بجديد ولا أحدثوا تحريفا ولا زعموا لأنفسهم شيا مما زعمه شيخكم وإنما هم قوم أمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر في حدود الكتاب والسنة)مقالات في الدعوة1/109 وقال في رسالة خاصة إلى بشير كاشة( السلام عليكم وعلى جميع المصلحين السلفيين الصالحين)إمام المجاهدين الشهيد الشيخ العربي التبسي لبشير كاشة79-80 **ونختم كلامنا بكلام رائع للعلامة الفوزان لمن في قلبه تردد في انتسابه للسلف او السلفية او لمن يعاديها وهو يعلم او يجهل . يقول فضيلة الشيخ -وفقكم الله- نسمع بعض الناس يقولون: لا يجوز الانتساب إلى السلف ، ويعد السلفية حزب من الأحزاب القائمة في الوقت الحالي، فما رأيكم بهذا الكلام؟ فأجاب فضيلة الشيخ صالح الفوزان - حفظه الله-: نعم السلف حزب الله ، السلف حزب؛ لكنهم حزب الله، الله -جل وعلا- يقول:((أولئك حزب الله ألا إن حزب الله هم المفلحون )). السلف انحازوا إلى الكتاب والسنة وإلى الصحابة فصاروا حزب الله، وأما من خالفهم فهم أحزاب ضالة مخالفة.. هناك حزب الله وهناك حزب الشيطان، كما في آخر سورة ( المجادلة) ، فالأحزاب تختلف. فمن كان على منهج الكتاب والسنة؛ فهو حزب الله. ومن كان على منهج الضلال؛ فهو حزب الشيطان. وأنت تخير، تكون من حزب الله، أو تكون من حزب الشيطان. من استطاع ان يصممها على شكل مطوية فهو افضل جمع وترتيب أخوكم شاكر التبسي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almoltkaal3ilmi.amuntada.com
 
الأدلة الشرعية على مشروعية الانتساب للدعوة السلفية –دعوة أهل السنة والجماعة-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى طلبة العلم للتأصيل العلمي :: الفئة الأولى :: ملتقى العقيدة والمنهج-
انتقل الى: